اجراءات رفع قضية نفقه وفق القانون القطري 2024

اجراءات رفع قضية نفقه يجب الالتزام بها؛ من أجل تسجيل دعوى النفقة في محكمة الأسرة، والمطالبة بتحصيل النفقات المستحقة.

سوف نتناول اليوم الحديث عن قضايا النفقة، في ضوء القانون القطري، ونتعرف على كيفية رفع قضية نفقة في المحاكم القطرية.

اجراءات رفع قضية نفقه وفق القانون القطري

اجراءات رفع قضية نفقه

قضية النفقة هي السلاح القانوني، الذي يتم اللجوء إليها، في حال فقدان القدرة على تحصيل حق النفقة، وفشل محاولات المطالبة الودية.

حيث تهدف قضايا النفقة إلى مطالبة القضاء بإلزام المدعى عليه بسداد قيمة نفقة محددة، عن طريق حكم قضائي واجب التنفيذ.

وتتمثل اجراءات رفع قضية نفقه في القانون الفطري، في التالي:

  • تجميع الأوراق المطلوبة للدعوى، عقد الزواج، وثيقة الطلاق، هوية المدعية، وشهادات ميلاد الأطفال، وإثبات دخل الزوج.
  • صياغة صحيفة الدعوى، وإرفاقها بالمستندات المطلوبة.
  • التوجه إلى محكمة الأسرة المختصة، وطلب تسجيل الدعوى في المحكمة.
  • يتم انعقاد جلسات المحكمة؛ من أجل الاطلاع على ملف القضية، والاستماع إلى أقوال الطرفين.
  • في نهاية القضية، يصدر القاضي حكمه بقيمة النفقة المستحقة، وكيفية سدادها، ويلزم الزوج بالالتزام بما جاء في الحكم.

كيف تحسب النفقة من راتب الزوج في قطر؟

في حال لجوء الزوجة إلى القضاء القطري، عند امتناع الزوج عن أداء النفقة المستحقة، فقد تتأخذ المحكمة الإجراءات اللازمة.

فقد يتم الحكم باقتطاع نسبة النفقة من راتب الزوج، وتختلف نسبة النفقة المحددة حسب حالة الزوج، وأعداد الأطفال.

فلا تتواجد قيمة ثابتة للنفقة، فقد تختلف قيمتها حسب ظروف الزوج المادية، أعداد الأطفال، واحتياجاتهم، والظروف الاقتصادية.

وفي حال أن حكمت المحكمة بقيمة نفقة تفوق قدرات الزوج المالية، له حق الاعتراض، والمطالبة بتقليص قيمة النفقة.

سوف تقوم المحكمة بالنظر في الأمر مرةً ثانية، وفي حال ثبوت تعسر حالة الزوج، قد تقرر تقليل قيمة النفقة المستحقة.

والجدير بالذكر أن هناك حالات تسقط النفقة، مثل: رفض الزوجة السفر مع الزوج دون مبرر شرعي، أو منع نفسها عنه.

أما عن سقوط نفقة الأبناء، فقد حددت بسن قانوني معين للذكور، أما الإناث، فقد تسقط النفقة، في حال زواج الابنة.

كيف اكتب دعوى نفقة؟

عند الرغبة في كتابة دعوى النفقة، هناك بيانات هامة يجب أن تتضمن صحيفتها الدعوى، وهي:

  • ذكر بيانات طرفي الدعوى.
  • بيان امتناع الزوج عن الإنفاق على الزوجة، أو أطفاله.
  • ذكر متطلبات المدعية بوضوح.

وكما أوضحنا خلال حديثنا عن اجراءات رفع قضية نفقه، أنه يجب تقديم المستندات اللازمة؛ من أجل إثبات الحقوق المطالب بها.

ومما لا شك فيه أن الاستعانة بمحامي خبير أفضل في صياغة صحيفة الدعوى؛ لأن المحامي يتمتع بخبرات واسعة في كتابة الدعوى.

يستطيع المحامي الخبير تعزيز موقف موكله في القضية، عن طريق الاستناد إلى النصوص القانونية، أو الأدلة الثبوتية القوية على الحق.

نفقة المتعة في القانون القطري

نفقة المتعة يقصد بها النفقة المقدمة من الزوج إلى الزوجة كتعويض لها عن الضرر الملحق بها جراء الطلاق، وإثباتًا أن الطلاق لا ذنب لها فيه.

تختلف قيمة نفقة المتعة من حالة لأخرى، ووفقًا لما جاء به القانون القطري، يتم تحديد قيمة نفقة المتعة، على النحو التالي:

  • عدد سنوات الزواج.
  • حالة الزوج المادية، وتجدر الإشارة هنا أنه في حال الطلاق بسبب إعسار الزوج، قد لا يتم تقدير قيمة نفقة المتعة.
  • النظر إلى حالة الزوجة، فإذا كانت الزوجة تمر بظروف مريضة، أو أنها من ذوي الاحتياجات الخاصة، فقد تزداد قيمتها.

إذا كنت تودين توكيل محامي في اجراءات رفع قضية نفقه، تواصلي مع محامي قطر، وسوف يقدم لك المساعدات القانونية اللازمة.

يقوم بتجهيز الدعوى، وتجميع المستندات المطلوبة، والسير في إجراءات تسجيل الدعوى، ومتابعة الجلسات، والدفاع عن حقوق موكله.

مقالات متعلقة بمقالنا “اجراءات رفع قضية نفقه”:

المحامية هبة
المحامية هبة
المقالات: 48

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *